الدفاع الجوي من وجهتي نظر العقيدتين العسكريتين الشرقية والغربية

تزايد الاهتمام بالدفاع الجوي كنوع رئيسي من أنواع القوات المسلحة في الآونة الأخيرة، وخاصة بعد الحروب التي خاضتها وسائط الدفاع الجوي العربية ضد الطيران المعادي والنجاحات التي حققتها في تحييد القوى الإسرائيلية على الرغم مما تمتعت به هذه القوات من إمكانات هائلة كماً، نوعاً، تسليحاً، وتخطيطاً، وتدريباً… وقد شهدت السنوات الأخيرة وبالتحديد العود الأخير من القرن الماضي حربين قامت بهما الولايات المتحدة الأولى حرب تحرير الكويت عام 1991 والثانية الحرب على يوغوسلافيا (صربيا) 1999، كان لهاتين الحربين آثار هامة فرضت على الدول الأخرى الاهتمام بمنظومتها الرادعة من وسائط الدفاع الجوي، وكانت التطورات المتلاحقة لهذا الصنف من القوات ليوكب التطور الخاص للطيران (سرعة. ارتفاع سقف طيران مناورة ـ دقة إصابة…).

لتحميل الدراسة إضغط هنا
الدفاع الجوي من وجهتي نظر العقيدتين العسكريتين الشرقية والغربية